فضيحة شواطئنا!

فالدراسات والبحوث التي نفذتها جهات حكومية منها وزارة الصحة ومراكز بحثية أثبتت بداية أن الشواطئ السعودية غير مهيأة للسباحة أو الصيد كونها شديدة التلوث، وأن 4% فقط من الواجهات البحرية للبحر الأحمر متاحة للجميع مقابل 96% مملوكة لأشخاص

رابط الخبر

قرأتها في موقع نبيل المعجل

3 thoughts on “فضيحة شواطئنا!”

  1. لهم الدنيا ولنا الآخرة ان شاء الله

    عقبال ماتجي شركة اجنبية تستثمر باحد الشواطئ على البحر ونفتك شوي من التنظيم السيء الي نشوفه بجدة

    الله يعوضنا بخير ان شاء الله

  2. تخيل لي اربع سنوات ساكن بالشرقيه ما قد شفت البحر الا مرتين بالغلط بعد لوول

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *